|  الناس  |  المقالات  |  الثقافية  |  ذكريات  |  المكتبة  |  كتّاب الناس  |

 
     
 


 

الصدر: 50 امراة اقتيدت بسبب فصل عشائري وندعو العشائر الى تحكيم العقل ومراجعة الحوزة

2015/06/01
المدى برس/ بغداد

كشف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الاثنين، عن اقتياد 50 امرأة كفصل عشائري في احدى محافظات البلاد، وفيما انتقد فرض مبالغ مالية كبيرة "كدية"، دعا "العشائر الغيورة إلى تحكيم العقل والشرع ومراجعة الحوزة الدينية".

وقال مقتدى الصدر رداً على سؤال من أحد أتباعه بشأن قيام بعض العشائر في مجتمعنا بطلب مبالغ مالية عالية جداً (فصل عشائري) كدية لاسيما ان أرقام هذه المبالغ وصلت الى حد غير معقول يتعدى مئات الملايين، حتى ان هناك ما يفرض من هذه المبالغ على الحوادث غير المتعمدة)، وتلقت، (المدى برس)، نسخة منه، إنها "لم تقتصر على الأموال بل طرق سمعي ان هناك خمسين امرأة اقتيدت بسبب فصل عشائري".

ودعا الصدر، "عشائرنا الغيورة المسلمة الى النظر بهذا الامر وان تحكم العقل والشرع أكثر وأكثر"، مؤكداً على ضرورة ان "تراجع حوزتها ومراجعها في ذلك كما عودونا على الطاعة لله ورسوله وأهل بيته".

يذكر أن التقاليد العشائرية في العراق تعتمد الدية المعروفة بـ(الفصل العشائري) لفض مشاكلها والنزاعات بين أفرادها وتقدر تلك الدية بمبالغ مالية او قد تكون ضحيتها النساء، ووصلت خلال المدة الأخيرة الفصول إلى مبالغ مالية كبيرة وخاصة ما يطلق عليه (المربع)، وهو مضاعفة مبلغ الفصل إلى اربعة.

 

 

 Since 17/01/05. 
free web counter
web counter